الإثنين ,10 ذو القعدة 1439

كلمة قائد الكلية

 
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين ..والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين..سيدنا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين..وبعد



. تقف كلية الملك عبدالعزيز الحربية كمعلم عسكري علمي شامخ بين كليات وطننا العسكرية ،وذلك بما قدمت ولازالت تقدم خلال 84 عاما مضت من سواعد أسهمت في بناء هذا الوطن ..والدفاع عن حدوده ومقدساته ،والعمل في هذا الصرح بما يمثله من أبعاد عسكرية ،وعلمية، ومكانة تاريخية،يعد مصدرا باعثا للفخر والاعتزاز في نفس جميع منسوبيه، والذين شرفني ولاة أمر هذا الوطن الغالي بقيادتهم لتحقيق الأهداف السامية التي ننشدها جميعا من قادة المستقبل، والذين ننتظر منهم الكثير والكثير ،خصوصا في هذا الوقت الصعب الذي كثرت فيه التحديات السياسية، والتهديدات العسكرية ،والمخاوف الأمنية، مما يتطلب منا تسخير كافة الموارد المادية، والطاقات البشرية، لمجابهة هذه التحديات والتهديدات والمخاوف ،سائلا من المولى عز وجل أن يوفقني مع زملائي في هذا الصرح لنكون ممن قال عنهم المصطفى صلى الله عليه وسلم ((من جهز غازيا في سبيل الله فقد غزى)) وأن يديم على وطننا أمنه وأمانه واستقراره في ظل قيادة مولاي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده وزير الدفاع والسلام عليكم

 

           اللواء الركن                                                    

​​سعيد بن عبدالرحمن ابو عساف
قائد كلية الملك عبدالعزيز الحربية


 ​

​​

كلمة قائد الكلية